انطلاق فعاليات الأسبوع الافريقي التاسع للتلقيح | البشام الإخباري

انطلاق فعاليات الأسبوع الافريقي التاسع للتلقيح

البشام الإخباري / انطلقت اليوم الثلاثاء بالمركز الصحي للأمومة والطفولة بمقاطعة الميناء في ولاية نواكشوط الجنوبية فعاليات الأسبوع الافريقي التاسع للتلقيح تحت شعار: "محميون معا- اللقاحات تحقق الغرض".

ويهدف هذا الأسبوع -المنظم من طرف وزارة الصحة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية- إلى دعم وتحسين الخدمات المقدمة من قبل البرنامج الموسع للتلقيح وتنبيه أصحاب القرار والفاعلين ومن خلالهم المجتمع على أهمية تلقيح الأطفال وحقهم في الحماية من الأمراض التي يمكن تفاديها من خلال ولوجهم لأخذ اللقاحات المطلوبة لحمايتهم.

كما يهدف أيضا إلى المساهمة في دفع عجلة بلوغ أهداف البرنامج الموسع للتلقيح من خلال رفع التغطية في مجال التلقيح في جميع الدوائر الصحية في عموم البلاد، ولفت الأنظار إلى الأوبئة التي يسببها عدم إعطاء جرعات من اللقاحات للأطفال في بداية أعمارهم والأمهات في سن الانجاب بشكل منتظم عبر التحسيس المكثف خلال هذا الأسبوع.

وأوضح الأمين العام لوزارة الصحة السيد أحمد سالم ولد بهده، في كلمة بالمناسبة أن التلقيح لم يعد مجرد خدمة صحية معزولة تقوم بها المراكز الصحية ، بل أصبح هدفا استراتيجيا ترتبط به جميع المؤشرات التنموية، مبينا أن أثر التلقيح يتجاوز الوقاية من الأمراض والعاهات على المستوى الفردي والأسري والمجتمعي إلى التنمية المستدامة وهو ما جعله يحظى باهتمام كبير من لدن السلطات العليا في البلد والهيئات والمنظمات الدولية العاملة في هذا المجال.

وأضاف أن قطاع الصحة سيعمل على تحويل هذه الاستراتيجيات إلى إجراءات عملية تمكن كل فاعل من موقعه من الاسهام في تحقيق الأهداف المرجوة منها وخاصة شبكة المنظمات غير الحكومية وتنفيذ رؤية الجميع لمستقبل الصحة في بلادنا في الأفق المنظور.

وبدوره عبر النائب الثاني لعمدة الميناء السيد سعد بوه ولد أحميده، عن سعادة ساكنة مقاطعة الميناء وامتنانها على اختيارها لاحتضان الانطلاقة الرسمية لهذا الأسبوع الصحي الذى يؤكد من ناحية أخرى أن الطفل الافريقي لا يقل أهمية عن غيره من الأطفال عبر العالم.

وعبر عن استعداد البلدية وجميع الفاعلين في المقاطعة للتعاون مع قطاع الصحة وكافة شركائه من أجل التحسيس بضرورة تلقيح الأطفال لحمايتهم من الأمراض.

أما السيد ناصر الدين ولد زيدون، الممثل المقيم وكالة لمنظمة الصحة العالمية لدى بلادنا فقد أعرب عن سعادته بالمشاركة في الحفل الرسمي لانطلاقة الأسبوع الافريقي للتلقيح الهادف إلى تمكين الأطفال في عموم البلاد من الولوج إلى خدمات التقليح لحمايتهم من الأمراض والأوبئة.

وأضاف أن هذه التظاهرة السنوية تشكل سانحة موسمية لتذكير الجميع بأن تلقيح الأطفال وتحصينهم ضد جميع الأمراض مسألة ضرورية لضمان مستقبلهم.

وهنأ بلادنا على الخطوات الجادة التي قطعتها حتى الأن على طريق تلقيح وتحصين الأطفال، داعيا إلى مواصلة تلك الجهود والعمل المشترك لتمكين كافة الأطفال في عموم البلاد من أخذ اللقاحات الضرورية لصحتهم.

وتميز الحفل بتكريم بعض الأطباء الذين ساهموا خلال مسيرتهم المهنية في تحصين الأطفال وتوزيع هدايا على الأطفال الذين أكملوا لقاحاتهم.

وحضر انطلاقة الأسبوع المنسق العام للبرنامج الموسع للتلقيح الدكتور أمبارك ولد حميد والممثل المقيم لصندوق الأمم المتحدة للطفولة لدى بلادنا السيد أرفي أبرس، وعدد من المسؤولين المركزيين بقطاع الصحة

وما