لبراكنه / مقاطعة بوكى / ولد أوداعه يكتسح المشهد السياسي في بلدية ولد بيرم ( صور ) | البشام الإخباري

لبراكنه / مقاطعة بوكى / ولد أوداعه يكتسح المشهد السياسي في بلدية ولد بيرم ( صور )

سبت, 2018-04-14 20:46

عقد زوال اليوم في قرية آفجيجيرالتابعة لبلدية ولد بيرم في مقاطعة بوكى بولاية لبراكنه  اجتماعا سياسيا كبيرا  ترأسه الوزير محمد عبد الله ولد أوداعه ضم  أكثر من 10 قرى وتجمعات كبرى تشكل الصمام الإنتخابي في بلدية ولد بيرم ومن بين هذه القرى والتجمعات إضافة إلى قرية آفجيجير قرى أمكيرينات وميمي  وبيئر الفوز وارويمدي أهل محمذن عثمان ومقامت ومات وقرية زمرم وقرية أمبيديع وتجمع دار السلامة  وعمدة بلدية ولد بيرم .

هذا الإجتماع  السياسي كان كبيرا  في حجمه  متجانسا في شكله حيث شكل في طابعه السياسي منعرجا كبيرا في المنطقة لجماعة أوفياء التي يرأسها الوزير محمد عبد الله ولد أوداعه  وبحسب تصريح العديد من رؤساء هذه التجمعات لموقع البشام فقد أعلن كل من موقعه ولاءه السياسي للوزير محمد عبد الله ولد أوداعه ، وبحسب تقويم الشأن السياسي في البلدية فقد فسر أحد المراقبين للشأن السياسي في البلدية أن ولد أوداع  اكتسح المشهد السياسي في بلديةولد بيرم  بما يزيد على نسبة 90 %  من الناخبين .

وكان الوزير قد عقد لقاءات حاصة بكل مجموعة على حدة أستمع  خلالها إلى مشاكل القرى والتجمعات والتي من بينها  مياه الشرب والصحة وحوانيت أمل  وعلف الحيوان وقد تعهد الوزير بحل كل تلك المشكل بحسب الأولوية .بعد ذالك نظم سكان القرى استقبالا شعبيا كبيرا تميز بالحفاوة والرقص والألعاب الفلكلورية قدمت خلاله قراءات شعرية حول دور الرجل في معالجة القضايا المحلية وسعيه إلى  مؤازرة السكان المحليين 

وفي الأخير قدم الوزير كلمة شكر وامتنان إلى سكان هذه القرى على مشاركتهم الفاعلة  في حملة الإنتساب لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية  الذي يعتبر الذراع السياسي لبرنامج رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز على حد قوله  متعهدا لهذهالقرى والتجمعات على المضي قدما في حل كل المشاكل  العالقة  حسب الأولوية .

 وكان الاجتماع قد حضره العديد من الوجهاء والأعيان في كل من بلدية ألاك وأغشوركيت وبوحديدة  كان من بينهم الوجيه السياسي الكبير محمد ولد أبو والمصطفى ولد ألمين فال وشخصيات أخرى انضمت إلى جماعة أوفياء خلال الأيام القليلة الماضية .

هذا اللقاء الكبير شكل مناسبة للوجيه محمد ولد أبوه المنضم هذه الأيام حيث قال بالحرف الواحد إنه يهتم بالعمل السياسي وقد انضم إلى جماعة أفياء برئاسة محمد عبد الله ولد أوداعه  ويفتح أبواب  منزله  على مصراعيه لكل سكان ولد بيرم ومستعد للسعي معهم ومؤزرتهم في كل المشاكل التي يطرحونها